اَخبار

لعدم انفاذ مخرجات اتفاق اسمرا.. ادركوا صندوق اعمار شرق السودان

الخرطوم | الان نيوز

طالب المدير التنفيذي لصندوق إعمار الشرق الفريق شرطة دكتور ابو محمد اونتك الدولة بضرورة انفاذ مخرجات اتفاق اسمرا أسوة باتفاق جوبا مشددا على ضرورة تنفيذ تلك المخرجات خاصة فيما يتعلق بصندوق إعمار شرق السودان خاصة وان اتفاق اسمرا لا يقل أهمية عن إتفاق سلام جوبا من حيث راعي الإتفاق والضمانات الدوليه وحتي تضمين الإتفاق في الدستور القومي الانتقالي لسنة ٢٠٠٥ وهو كفاح مسلح مُهر بدماء الشهداء.

و قال في تصريحات صحفية محدودة ان مكاتب الولايات مستأجره ووزارة الماليه عاجزه عن سداد الاجره وأصحاب العقارات بصدد رفع دعاوي مدنيه للاخلاء بالقوه الجبريه لعدم سداد الاجره واقر بعدم تفوقهم في الحصول على منازل حكوميه في الولايات

وكشف عن توقف مال التسيير للصندوق منذ اندلاع الحرب. ولم نتمكن من توفير الوقود وقطع الغيار لسيارات الصندوق وأضاف قائلا (اريقت ماء وجوهنا بالشحته خاصة وان المشاريع المكتمله والمسلّمه للولايات لم تجد التشغيل في مجال التعليم والصحه) بالاضافة للمشاريع المتعثره التي لم تجد الإهتمام حتي المواطنين المستهدفين بهذه المشروعات لم تحدثهم أنفسهم أن هذه المشروعات لاجلهم لمطالبة الحكومه لاستكمال المتعثره وتشغيل الجاهزه وكأن إتفاق اسمرا تم قبره مع الإنقاذ وربطه بأشخاص الإنقاذ وليس دولة السودان الباقيه وزوال الأشخاص بطبيعة الحال

وانتقد التجاهل الحكومي لمشروعات الصندوق لا يغيب عن عقلنا الظروف التي تمر بها البلاد وهذا لا يعني رفع معنويات العاملين والمواطنين بتوفير الحد الأدنى من المعينات حتي إيجار المكاتب والتسيير أو توفير عقارات حكوميه لمكاتب الصندوق بالولايات الثلاث للخروج من نفق الإيجارات وتعيين مجلس إداره للصندوق وفق ما هو وارد في نص الإتفاق. وتعيين لجنة تسيير خروج عن النص ولا اجتهاد مع النص. شعوري الشخصي لحال الصندوق الآن هو القتل التدريجي للاتفاق وتوابعه. فلا مانع بالبوح صراحة بذلك حتي نكون علي بينه من أمرنا

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى